سعر النفط الخام ينخفض.. والأسواق العالمية تنتظر الأربعاء المجيد

سعر النفط الخام

سعر النفط الخام

منصة لاستخراج النِفط الخام ــ صورة تعبيرية

انخفض سعر النفط الخام بالأسواق العالمية خلال تداولات اليوم الاثنين، 13 كانون ثاني/ يناير.

يواصل النفط بذلك خسائره لليوم الـ 6 على التوالي، ضمن أطول سلسلة خسائر يومية منذ أيلول/ سبتمبر الماضي.

يحدث هذا بفعل انحسار مخاوف تفاقم النزاع بين الولايات المتحدة وإيران.

ويكبح توسيع الخسائر حاليًا قرب توقيع صفقة المرحلة الأولى من اتفاق التجارة بين أمريكيا والصين

هذا الأسبوع فى العاصمة الأمريكية واشنطن.

حركة سعر النفط الخام خلال تداولات اليوم:

 

تراجع سعر الخام الأمريكي إلى مستوى 58.75 دولار للبرميل، من مستوى الافتتاح عند 59.00 دولار.

وسجل أعلى مستوى عند 59.26 دولار.

كما انخفض سعر خام برنت إلى مستوى 64.74 دولار للبرميل، من مستوى الافتتاح عند 65.10 دولار.

بينما سجل أعلى مستوى عند 65.24 دولار. 

ماذا عن تداولات الجمعة والأسبوع الماضيين؟

 

عند تسوية الأسعار يوم الجمعة، فقد الخام الأمريكي نسبة 0.7%.

وانخفضت العقود الآجلة لخام برنت بنسبة 0.6%، في 5 خسارة يومية على التوالي.

وعلى صعيد تعاملات الأسبوع الماضي، فقدت أسعار النفط العالمية متوسط 5.5%، فى أول خسارة أسبوعية خلال شهر ونصف،

وبأكبر خسارة أسبوعية منذ تموز/ يوليو 2019، بفعل انحسار مخاوف تعطل إمدادات النفط من منطقة الشرق الأوسط.

ما هي أهم العوامل المؤثرة على النفط؟

 

يتداول النفط حاليًا قرب أدنى مستوياته في نحو شهر، حيث لا تزال الأسعار تحت تأثير انحسار مخاوف تفاقم النزاع بين الولايات المتحدة

وإيران.

اشتعل هذا النزاع عقب الغارة الجوية الأمريكية التي قتلت القائد العسكري الإيراني قاسم سليماني.

وردت إيران بهجوم صاروخي على قوات أمريكية متمركزة فى قاعدتين عسكريتين فى العراق لم يسفر عن أضرار كبيرة أو خسائر فى

الأرواح.

سارع المسؤولين الأمريكيين والإيرانيين إلى تهدئة التوترات بين البلدين، بمنع حدوث المزيد من التصعيد العسكري،

والدعوة إلى الجلوس إلى مائدة المفاوضات من أجل حل الأزمة الأخيرة المتعلقة بمقتل قاسم سليماني.

ومن ناحية أخرى، من المقرر توقيع صفقة المرحلة الأولى من اتفاق التجارة بين الولايات المتحدة والصين فى العاصمة الأمريكية واشنطن

يوم الأربعاء المقبل، لتنتهي رسميًا الحرب التجارية الشرسة التي استمرت لأكثر من عام ونصف، وأضرت كثيرًا بالاقتصاد العالمي

ومستويات الطلب على النفط.

وقال مسؤولون فى البيت الأبيض يوم الجمعة إن إدارة الرئيس دونالد ترامب دعت ما لا يقل عن 200 شخص لحضور حفل توقيع الصفقة، لكن البلدين لم يعلنا حتى الآن تفاصيل ما سيتم توقيعه.

اترك تعليق